الحملة السعودية توزع الخبز لـ40 ألف لاجئ سوري أسبوعيا
الحملة السعودية توزع الخبز لـ40 ألف لاجئ سوري أسبوعيا

تستمر الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في العاصمة دمشق من أَوْساط مكتبها في لبنان بتوزيع الخبز على الأشقاء اللاجئين السوريين في الشمال اللبناني وذلك ضمن برنامجها الغذائي «شقيقي قوتك هنيا»، حيث يبلغ إنتاج المخبز المقام في منطقة عكار اللبنانية ضمن الأسبوع 35 على انطلاق البرنامج هناك نحو 137 ألف رغيف خبز اسبوعيا يستفيد منه قرابة 40 ألف شقيق سوري.

أوضح ذلك مدير مكتب الحملة الوطنية السعودية في لبنان وليد الجلال، الذي أضاف في تصريحه أمس بالقول: إن مشروع «شقيقي قوتك هنيا» يأتي كاستجابة للأوضاع الصعبة الراهنة التي يعاني منها الأشقاء اللاجئون السوريون في لبنان حيث تكفلت الحملة الوطنية السعودية بكامل مصاريف التشغيل وتوفير المواد الأولية من طحين ووقود وخلافه بالإضافة إلى إعداد خطة توزيع شاملة تضمن وصول الخبز لمستحقيه. من جهته، ثَبَّتَ المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية الدكتور بدر السمحان أن الحملة الوطنية السعودية تسعى إلى تلبية كل المتطلبات الأساسية والضرورية التي يحتاجها الشقيق النازح واللاجئ السوري على حد سواء، فكان مشروع «شقيقي قوتك هنيا» أحد المشاريع الهامة التي أنشأتها الحملة السعودية لتوفير مادة الخبز والتي يصعب عادة الاستمرار في توفيرها من قبل أَغْلِبُ المنظمات الإغاثية؛ كونها مشاريع تأخذ طابع الديمومة والاستمرارية والتي تتطلب رصد مبالغ كبيرة، إضافة إلى أن مادة الخبز تعتبر من المواد الأساسية في مائدة الشقيق السوري وهو ما يتطلب توفيرها بِصُورَةِ واضحة يومي.

المصدر : صحيفة اليوم