الأمير أحمد بن فهد بن سلمان يثَبَّتَ مُسَاعَدَة أندية الشرقية لتحقيق الإنجازات
الأمير أحمد بن فهد بن سلمان يثَبَّتَ مُسَاعَدَة أندية الشرقية لتحقيق الإنجازات

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز، نائب أمير المنطقة الشرقية بمكتب سموه بديوان الإمارة، رئيس مجلس رئاسة نادي السلام بالعوامية بمحافظة القطيف الأستاذ فاضل بن علي النمر، وبطل دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ في التايكوندو للناشئين اللاعب محمد بن مصطفى السويق، ووالد اللاعب الأستاذ مصطفى السويق، ومدرب النادي السعودي عبدالمنعم الخواهر.

.. وسموه يكرم اللاعب السويق (اليوم)

وبارك سموه للاعب السويق تحقيقه كأس دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ للناشئين في التايكوندو وزن (65 كجم) للناشئين في جمهورية مصر العربية، بعد تغلبه على منافسه الإيطالي، واطلع -يحفظه الله- على إيجازٍ عن إنجازات اللاعب، التي تمثلت في تحقيقه فضية بطولة آسيا للتايكوندو للناشئين، التي أقيمت في فيتنام هذا العام، مؤكداً -يحفظه الله- أن أبناء المملكة يتمتعون بقدرات رياضية متميزة، تجعلهم قادرين على تحقيق الإنجازات في مختلف الألعاب، واللاعب السويق هو أحد الشواهد على ذلك، وشدد -يحفظه الله- على ضرورة الاهتمام بالرياضيين السعوديين، خصوصاً في الألعاب الْمُتَنَوِّعَةُ، فالمملكة تزخر بمواهب مُنْفَرِدَةُ في تلك الألعاب، ومتى ما توافر لها البيئة المناسبة ستحقق الإنجازات التي تبرز تميز المملكة واقتدارها الرياضي، مؤكداً ضرورة أن تعمل الأندية الرياضية على استقطاب الشباب السعودي وتطوير مهاراتهم، منوهاً بما يحظى به القطاع الرياضي من مُسَاعَدَةٍ واهتمام من القيادة الرشيدة -أيدها الله-، ساهمت ولله الحمد في تتابع الإنجازات للقطاع الرياضي في مختلف المجالات.

من جهته، ثَبَّتَ رئيس مجلس رئاسة نادي السلام فاضل النمر أن هذا التكريم من سموه، هو تَشْرِيف لرياضيي المنطقة الشرقية، فسموه -يحفظه الله- فِي غُضُون توليه مهام عمله عضو من النوابً لأمير المنطقة الشرقية، واجتماعه مع مسؤولي الأندية، شدد على ضرورة استمرار تحقيق المنجزات، ووعد فأوفى بتكريم كل نادٍ يحقق إنجازاً يضيف للمملكة، ودعم سموه واهتمامه واتصالاته المستمرة لمتابعة مشاركة البطل محمد السويق تكللت ولله الحمد بتحقيق هذا الإنجاز.

مبيناً أن أكثر من 20 لاعباً من لاعبي المنتخبات الوطنية في الألعاب الْمُتَنَوِّعَةُ من نادي السلام، مؤكداً أن ذلك لم يكن ليتحقق لولا مُسَاعَدَة سمو أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه -يحفظهما الله- اللذين يحرصان على تذليل كل العقبات، التي تعترض القطاع الرياضي والقطاعات الأخرى في المنطقة الشرقية.

المصدر : صحيفة اليوم