الحرائق في كندا تشرد الآلاف.. مساعدات دولية والجيش يتَطَفُّل
الحرائق في كندا تشرد الآلاف.. مساعدات دولية والجيش يتَطَفُّل

رَوَى فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية رالف جوديل وزير الأمن العام والطوارئ في كندا، إن بلاده ستستعين بطائرات عسكرية في مُقاوَمَة حرائق غابات آخذة في الانتشار بسرعة في كولومبيا البريطانية غرب كندا، والتي أجبرت 39 ألف شخص على مغادرة منازلهم.

وأضاف أن أستراليا سترسل 50 رجل إطفاء لمساعدة بلاده في مُقاوَمَة الحرائق.

ونَطَقَ فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية جوديل للصحفيين، إن الحكومة المحلية قدمت طلبين للحكومة الاتحادية للحصول على مساعدة من الجيش في مقاومة الحرائق التي رَوَى فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية إن من المتوقع أن تتفاقم.

ونَطَقَت فِي غُضُونٌ قليل "رويترز"، أرسل الجيش طائرتين وخمس طائرات هليكوبتر للمساعدة في عمليات الإجلاء والنقل.

ونَطَقَ فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية سكوت برادسلي المتحدث باسم جوديل إن من المقرر وصول رجال الإطفاء الأستراليين يوم 19 يوليو.

وذكرت وزارة الغابات والأراضي والموارد الطبيعية في كولومبيا البريطانية، أن الحكومات المحلية أصدرت أكثر من 12 أمرا بالإخلاء في اليومين الماضيين بما يرفع عدد من يتم إجلاؤهم إلى 39 ألفا من 14 ألفا الأسبوع الماضي.

وخصص إقليم كولومبيا البريطانية، الذي أَبَاحَ فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية هذا الشهر أول حالة طوارئ بالمنطقة فِي غُضُون سنة 2013، تمويلا للطوارئ بقيمة 100 مليون دولار كندي (78 مليون دولار). وسيوزع الصليب الأحمر الكندي مقررات مالية تبلغ 600 دولار كندي لمساعدة النازحين فيما ستصرف المبالغ المتبقية على إعادة البناء.

ووافقت إدارات أخرى على إرسال نحو 260 جنديا إضافيا للمنطقة.

وتستعر الحرائق على مساحة تتراوح بين 150 إلى 350 كيلومترا شمال شرقي فانكوفر وأثرت على المرافق العامة والصناعات وأنشطة التعدين.

وكانت حرائق غابات في العام الماضي بإقليم ألبرتا المجاورتسببت في نزوح نحو 88 ألف شخص وتلف مساحات كبيرة من الأراضي.

المصدر : الوطن