صاحب فتوى «معاشرة الزوجة المتوفاة»: سلوك شاذ لكنه ليس زنا
صاحب فتوى «معاشرة الزوجة المتوفاة»: سلوك شاذ لكنه ليس زنا

رَوَى فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية الدكتور صبري عبدالرؤوف، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، بشأن فتواه التي أطلقها «بجواز معاشرة الزوج زوجته المتوفاة»، موضحًا أن ما حدث سوء فهم واجتزاء لتفسيره، حيث إن معاشرة الزوجة المتوفاة أمر غير مألوف ولا يقبله إنسان.

وأضاف «عبدالرؤوف»، أَوْساط مداخلة هاتفية في برنامج «90 دقيقة»، على قناة «المحور»، مع الإعلامي معتز الدمرداش، أن معاشرة الزوجة المتوفاة أمر تشمئز منه القلوب ولا يفعله إنسان عاقل، ولا يفكر فيه إلا مغفل وشاذ لكونه انتهاكا لحرمة الموتى.

وتابع متحدثاً: «لا يُعاقب الزوج إذا جامع زوجته وهي متوفاة، لكونه لا يُعد زنا».

المصدر : الوطن