الأن «يلا بيك آب» يحصل على تمويل   بقيمة مليون درهم
الأن «يلا بيك آب» يحصل على تمويل بقيمة مليون درهم

حصل مشروع «يلا بيك آب»، تطبيق الأجهزة المحمولة والحل القائم على الإنترنت، لطلب الشاحنات المخصصة لنقل شحنات البضائع الكبيرة، على قرض جديد بقيمة مليون درهم من شريكه الاستراتيجي «ذا بوكس»، مزود خدمات التخزين الذاتي وشحن البضائع في الإمارات.

ويتيح «يلا بيك آب» لعملائه من الشركات والأفراد، طلب الشاحنة الأقرب إليهم لنقل البضائع القيمة كبيرة الحجم، وذلك عبر الإنترنت أو التطبيق المخصص للهواتف الذكية العاملة بنظام «أندرويد» أو «آي أو إس» (آبل).

وسطع نجم المشروع الناشئ للمرة الأولي التي تحدث، عندما اختير ضمن قائمة المشاريع العشرة الأكثر نجاحاً من قبل مركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع)، المنصة المخصصة من أجل تقديم الدعم رواد الأعمال الناشئين في الإمارات.

اقبال

ظَهِرَ وَكَشْفُ وَبَانُ حصول المشروع على التمويل، ثمرةً للإقبال الكبير الذي حققه أَوْساط وقت قصير، حيث نجح فِي غُضُون انطلاقته سنة 2016 باستقطاب أكثر من 50 شركة و300 من العملاء الأفراد، كذلك علي الناحية الأخري يسْتَطْرَدَ نموه وفق منحى تصاعدي سريع بنسبة 200 في المئة على أساس شهري فِي غُضُون يناير 2017.

ونَطَقَت فِي غُضُونٌ قليل نجلاء المدفع المدير العام لمركز «شراع»: «أسهم برنامج مسرّع الأعمال من «شراع» بتسليط الضوء على أَغْلِبُ الأفكار المبتكرة لرواد الأعمال الذين أبدوا حماساً كبيراً لتحقيق النجاح، وجاء حصول «يلا بيك آب» على التمويل كشهادة على الثقة الكبيرة التي يوليها المستثمرون بهذه المشاريع، ولهذا، سنواصل مُسَاعَدَة مشاريع الأعمال وتزويدها بمنصة قوية لتعزيز نموها الذي أظهرته أَوْساط مرحلة انطلاقها».

حاجة

من جانبه، رَوَى فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية إيلي التوم، المؤسس والرئيس التنفيذي للمشروع: «مع التقدم الذي تحرزه دبي على صعيد التحول إلى «مدينة ذكية»، تزداد الحاجة إلى جلب المزيد من الأعمال التجارية التي تعتمد التكنولوجيا والاتصال بفعالية.

لقد تجاوزنا الأيام التي كان فيها أصحاب الشاحنات الكبيرة يكتبون أرقامهم على الجدران، ويمكن لـ «يلا بيك آب» أن يسد تلك الثغرة من أَوْساط الربط بين مزودي تلك الخدمات والعملاء الذين يحتاجونها، حيث يمكننا تشبيه خدمتنا التي نقدمها بخدمة «كريم»، إنما لنقل البضائع الكبيرة».

المصدر : البيان