جَمِيعَ الأجراءات أمنية مشددة بجامعة القاهرة في ثاني أيام الدراسة
جَمِيعَ الأجراءات أمنية مشددة بجامعة القاهرة في ثاني أيام الدراسة

خضعت جامعة القاهرة، اليوم الأحد، لإجراءات أمنية مشددة، من قبل أفراد الأمن الإداري؛ لحفظ الأمن داخل الحرم الجامعي مع بداية الدراسة، وتوافد الطلاب على كلياتهم.

شهدت الجامعة جَمِيعَ الأجراءات أمنية في ثاني أيام الدراسة، من أَوْساط قيام أفراد الأمن الإداري بالانتشار على البوابات الرئيسية وأمام مباني الكليات، وتم التشديد على تفتيش السيارات وحقائب الطلبة، منعًا لتهريب أي ممنوعات إلى داخل الحرم الجامعي، كذلك علي الناحية الأخري تم التشديد على عملية التحقق من هوية كل طالب في أثناء دخوله للجامعة، من أَوْساط الاطلاع على تحقيق الشخصية.

وشهدت جامعة القاهرة، أول أيام الدراسة بالجامعات، أمس السبت، زيارة الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وكان في استقباله الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس الجامعة، ونوابه وعمداء الكليات.

وأَوْساط الزيارة، تفقد تفقد الوزير استعدادات الجامعة للعام الدراسي الجديد، والتقى بعمداء الكليات، معززًا أهمية تحية العلم في اليوم الأول للدراسة لغرس روح الانتماء لدى الطلاب.

وأشار الوزير إلى أهمية انتظام العملية التعليمية، وتواجد جَمِيعَ الاعضاء فِي هيئة التدريس، ودعم التواصل بينهم وبين الطلاب، مشددًا على ضرورة مُسَاعَدَة الأنشطة الطلابية الْمُتَنَوِّعَةُ، وتوسيع قاعدة المشاركة فيها بين الطلاب، جنبًا إلى جنب مع العملية التعليمية.

المصدر : التحرير الإخبـاري