مانشستر يونايتد يسقط للمرة الأولي التي تحدث في الدوري
مانشستر يونايتد يسقط للمرة الأولي التي تحدث في الدوري

حقق فريق هدرسفيلد تاون مُبَادَهَة كبيرة بالفوز، اليوم السبت، على مانشستر يونايتد، بهدفين مقابل جووووووووول، في المباراة التي أقيمت على ملعب "جالفارم ستاديوم"، ضمن الجولة التاسعة من الدوري الإنجليزي.

قام بتسديد هدفي هيديرسفيلد، آرون موي، في الدقيقة 28، وديبوتر، في الدقيقة 33، فيما تمكن راشفورد من تقليص الفارق، في الدقية 78.

بهذا الظَفْر يرتفع رصيد هدرسفيلد للنقطة 12، في المركز التاسع، فيما يتجمد رصيد مانشستر يونايتد عند النقطة 20، ويظل في المركز الثاني، خلف مانشستر سيتي، بفارق خمس نقاط.

بدأ الشوط الأول بغارَة ضاغط من الضيوف لإفتتاح النتيجة مبكراً عن طريق أشلي يونج الذي أرسل كرة عرضية للوكاكو ولكن الأخير سددها خارج إطار المرمى.

استمر يونج في نشاطه بالجبهة اليسرى ومرر الكرة لهيريرا الخالي من الرقابة ولكن لم يتعامل معها بالشكل الجيد لتخرج دون أن تشكل خطورة على مرمى أصحاب الأرض.

كشف جميع اللاعبين في المدرب ديفيد فاجنر بِصُورَةِ واضحة متحفظ طوال الشوط الأول والإعتماد على الهجمات المرتدة.

وفي الدقيقة 23 تعرض مدافع اليونايتد فيل جونز لإصابة ليضطر مورينيو إجراء أولى التغييرات بنزول فيكتور ليندولف بدلاً منه.

ومن خطأ قاتل تمكن آرون موي من استخلاص الكرة من ماتا في وسط الملعب وينطلق بها بهجمة مرتدة قَامَتْ بالأنتهاء بالهدف الأول لهيديرسفيلد بعد أن تابع تصدى دي خيا لتسديدة إينسي.

تستمر الأخطاء الفردية من لاعبي اليونايتد وفي الدقيقة 33 اخطأ البديل ليندولف في التعامل مع كرة حارس مرمى هيديرسفيلد الطويلة لتصل لديبوتر الذي راوغ دي خيا واسكنها الشباك ويعلن تقدم أصحاب الأرض بثنائية نظيفة.

لم تكن ردة فعل الشياطين الحمر مثل التي توقعها جمهور الفريق، إذ ظل الفريق في القيام بالتمريرات القصيرة دون تسديد أي كرة بين القائمين والعارضة.

وفي الدقيقة 38 احتج جميع اللاعبين في اليونايتد على حكم المباراة بعدما إِسْتِنْكَار احتساب ركلة جزاء لصالح هيريرا.

في الشوط الثاني قام مورينيو بإجراء باقي تغييراته بنزول كلاً من ميختاريان وراشفورد بدلاً من مارسيال وماتا الغائب الحاضر عن المباراة.

ادى نزول ميختريان لتحريك وسط ملعب اليونايتد بالإضافة لتحركات راشفورد ولينجارد على أطراف الملعب ولكنها لم تسفر عن أي فرص خطيرة على مرمى لوسي في ظل الإلتزام الدفاعي الكبير لمدافعي هيديرسفيلد.

استطاع لوكاكو في الدقيقة من إحياء كرة كادت أن تخرج لضربة مرمى، ليرسل كرة عرضية أكثر من رائعة داخل منطقة الجزاء وتجد رأسيه راشفورد الذي قلص الفارق في الدقيقة 78.

وعلى الرغم من استحواذ عناصر مانشيستر يونايتد على الكرة طوال الشوط الأول إلا أن جاءت لم تأتي هجماتهم عن أي خطورة تذكر.

وفى الدقيقة كاد دي خيا أن يكمل مسلسل الأخطاء الفردية في الدقيقة 88، بعدما خرج من مرماه بِصُورَةِ واضحة خاطئ كانت ستكلفه جووووووووول حسم المباراة في الدقائق الأخيرة.

وفي الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة كاد لوكاكو أن يعدل النتيجة ولكن إِسْتِنْكَار دفاع هيديرسفيلد أن يخرجوا من المباراة بدون الثلاث نقاط، لتنتهي المباراة بالفوز الثالث لهم هذا الموسم.

المصدر : المصدر اونلاين