Xiaomi أصبحت تقود سوق الهواتف الذكية في الهند جنبا إلى جنب مع سامسونج
Xiaomi أصبحت تقود سوق الهواتف الذكية في الهند جنبا إلى جنب مع سامسونج

بلغت شحنات الهواتف الذكية في الهند رقما قياسيا جديد وهو 39 مليون وحدة في الربع الثالث من هذا العام، على الأقل وفقا لأحدث الإحصائيات والأرقام الصادرة من مؤسسة IDC المتخصصة في بحوث السوق. تلك الشحنات تعد أعلى بنسبة 40 في المئة بالمقارنة مع الربع السابق، وبنسبة 21 في المئة بالمقارنة مع الربع الثالث من العام الماضي.

شركة Xiaomi نجحت في معادلة شركة سامسونج لتصبح بذلك أكبر بائعة للهواتف الذكية في الهند بفضل حصة سوقية بلغت 23.5 في المئة.

ويرجع النجاح العام للسوق في الغالب إلى المهرجانات على شبكة الإنترنت والتي تم تنظيمها في شهري أغسطس وسبتمبر. في حين كانت شركة Xiaomi مسؤولة عن 32 في المئة من كافة الأجهزة التي تم بيعها عبر الإنترنت في العام الماضي، فهذه المرة إرتفعت تلك النسبة لتصل إلى 37 في المئة. والتوسع في السوق المحلي من أَوْساط بَعْث متاجر التجزئة الفعلية الخاصة بها أتاح لشركة Xiaomi الحصول على عملاء جدد.

جميع الشركات الخمسة الأكثر مبيعا للهواتف الذكية في الهند حققت نموًا مزدوج الرقم. في حين جاءت Xiaomi في المرتبة الأولى وشركة سامسونج في المرتبة الثانية، فقد كانت المرتبة الثالثة من نصيب شركة Lenovo التي نجحت في إستعادة أَغْلِبُ الحصة السوقية بفضل هواتفها الذكية الجديدة التي تم إصدارها تحت العلامة التجارية Moto. أما بخصوص المرتبة الرابعة، فهي من نصيب شركة Vivo التي حققت نمو سنوي مذهل بلغ 153 في المئة لترفع بذلك حصتها السوقية إلى 8.5 في المئة، في حين تمكنت شركة Oppo من حجز المرتبة الخامسة لنفسها بحصة سوقية تبلغ 7.9 في المئة.

 

المصدر : إلكتروني