مندوب مصر بالأمم المتحدة: هذا ردنا على إرهاب قطر
مندوب مصر بالأمم المتحدة: هذا ردنا على إرهاب قطر

فند مندوب مصر الدائم بالأمم المتحدة، السفير عمرو رمضان، مزاعم الوفد القطري في مجلس حقوق الإنسان الذي ادعى خلالها تعرض بلاده لحصار من الدول الأربع الداعية لمكافحة الإرهاب، موضحا أنها اتخذت جَمِيعَ الأجراءات بمقاطعة أَغْلِبُ أوجه التعاون مع قطر ردا على دعمها الإرهاب وسقوط شهداء ومصابين من الجانب المصري نتيجة لهذا الدعم، وهو ما يدخل في إطار الحق السيادي في اتخاذ ما تراه الدول مناسبا من جَمِيعَ الأجراءات لحماية أمنها القومي.

ونَطَقَ فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية المندوب المصري في حلقة رأسها بوصفه نائب رئيس المجلس، وعقدها مجلس حقوق الإنسان حول أثر التدابير الأحادية القسرية: إن مُسَاعَدَة قطر للتنظيمات الإرهابية وأعضائها يأتي بالمخالفة للقانون الدولي لحقوق الإنسان وقرارات مجلس حقوق الإنسان ذات الصلة، بما فيها قرارات تبنتها قطر ذاتها وهي القرارات التي تجرم الدعم السياسي والمالي واللوجيستي للتنظيمات الإرهابية.

بدوره، يرى الخبير في الشؤون الدولية، د. طارق البرديسي، ان قطر دولة مارقة وخارجة عن النسيج العربي، وأهدرت أكثر من فرصة لحل أزمتها مع الدول العربية، مشددا على أن قطر لا تعرف الديمقراطية أو مفهوم الدولة الحديثة وكل مواقفها تتناقض مع مزاعمها عن تبني حرية الرأي وتداول السلطة.

وإلى ذلك، أشار نائب رئيس مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية د. عمرو هاشم ربيع إلى غموض المواقف القطرية في القضايا العربية ما يثَبَّتَ تخبط مسؤوليها، محذرا انجراف الدوحة نحو دولة الحكومة في طهران، مشددا على أن تشدق قطر بحريات الإنسان في وقت تتبنى فيه مُسَاعَدَة وتمويل الجماعات الإرهابية يكشف تناقضها أمام دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ كافة.

من ناحيتة بصورة حصرية، ثَبَّتَ مدير المركز العربي للدراسات السياسية، د. محمد صادق إسماعيل، أن قطر تواصل سياستها الاستفزازية التي تضعها في خندق الدول المعادية للعرب، مشيرا إلى أن الدوحة سقطت في فخ تمويل الإرهاب وفضحها عدد كبير من دول دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ.

المصدر : صحيفة اليوم