الرئيس الفلسطيني محمود عباس يلتقي وفد إسرائيلي في رام الله

0

استقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس، يوم الاحد، في رام الله، وفدا من حزب ميريتس الإسرائيلي، في مؤتمر هو الـ2 بينهما خلال فترة شهر، بحسب ما قالت مناشئ الطرفين.

وضم الوفد رئيس حزب ميريتس ووزير الصحة في السُّلطة الإسرائيلية نيتسان هوروفيتش ووزير التعاون الأهلي الإسرائيلي عيساوي فريج وعضو الكنيست ميخال روزين.

وشدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس  “لزوم إتمام الانتزاع الإسرائيلي وتحقيق الاطمئنان العادل والشامل على حسب مراسيم القانونية العالمية”، بحسب ما قالت وكالة وفا الفلسطينية الحكومية.

كما شدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس “ضرورة إيقاف الاستيطان والاجتياحات وهدم المنازل وإقصاء المدنيين من فلسطين، واستعادة جثامين الشهداء”.

من ناحية أخرى حديثين وفد ميرتس مساندته لحل الدولتين بهدف انهاء التشاجر ووجوب تشييد الثقة بين الجانبين.

وكتب هوروفيتش على Twitter: “عندنا وظيفة مشتركة”، مضيفا: “حماية وحفظ الأمل في سكون يستند إلى حل الدولتين”، مرفقا تغريدته بصورة تجمعه مع عباس طوال المقابلة.

وتعرض هوروفيتش قائد ميرتس لانتقادات شديدة من قبل الأيمن الإسرائيلي جراء لقاءاته مع عباس.

وفي أواخر آب أجرى وزير الحراسة الإسرائيلي بيني غانتس جلسات التفاهم مع عباس في رام الله في مؤتمر هو الأضخم على ذاك المعدّل يُعلن عنه رسميًا منذ أعوام.

إلا أن في أعقاب المقابلة أفاد أصل ترتيبّب من رئيس السُّلطة الإسرائيلية نفتالي بينيت إنه “لا عملية سكون جارية مع الفلسطينيين، ولن يحصل هذا”.

وأتى لقاء الاحد في حين أجرى مديرين من حركة حماس جلسات التفاوض في القاهرة عاصمة مصر بصدد تداول جائز للأسرى مع إسرائيل.

وفي كلمته في مواجهة الجمعية العمومية للأمم المتحدة في 24 أيلول، طالب عباس الأمين العام أنطونيو غوتيريش بطلب الحضور إلى مواجهة عالمي للسلام، وأمهل إسرائيل عاما واحدا للانسحاب من أراضي 1967.

Leave A Reply

Your email address will not be published.