الحكومة الليبية المؤقتة تحمل جميع الدول العالمية مسؤولية جريمة براك الشاطئ
الحكومة الليبية المؤقتة تحمل جميع الدول العالمية مسؤولية جريمة براك الشاطئ

أدان نائب رئيس الوزراء لشؤون الأمن بالحكومة الليبية المؤقتة، الدكتور المهدي اللباد، الهجوم الغادر الذي استهدف قاعدة براك الجوية بالجنوب الليبي، وقيام الميليشيات المجرمة بتصفية العشرات من الجنود من مختلف المناطق والمدن والعديد من المدنيين غير المنخرطين في الأعمال العسكرية.

وقدم «اللباد» في بيان له مساء اليوم، التعازي لأهالي وأسر الشهداء الأبرار في مصابنا الجلل، لفقدان أبنائنا الذين طالتهم أيدي الغدر والإرهاب في الهجوم الغادر الذي استهدف قاعدة براك الجوية بالجنوب الليبي.

وتابع «اللباد» - نحمل جميع الدول العالمية المسؤولية السياسية والأخلاقية عن تلك الجريمة النكراء، داعيا الشعب الليبي بضرورة الالتحام بقواته المسلحة، ودعمها، لتطهير الوطن من آفة الإرهاب والإرهابيين .

وأضاف أن هذا العمل الإرهابي الجبان لن ينال من عزائم أبناء قواتنا المسلحة والتي ستضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه النيل والمساس بأمن واستقرار بلادنا الحبيبة، وستطال يد العدالة كل الجماعات الإرهابية المرتكبة للجرائم ضد الإنسانية والبشرية والتي تصنف أفعالها حسب الأعراف الدولية كجرائم حرب ولن تفلت الأيدي الآثمة من العقاب .

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم