الجيش اليمنى يطلق معركة «النصر الذهبى» لتحرير «الحديدة»
الجيش اليمنى يطلق معركة «النصر الذهبى» لتحرير «الحديدة»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

بدأت ألوية الجيش اليمنى، أمس، عملية اقتحام «الحديدة» تحت غطاء تحالف دعم الشرعية. وأفادت مصادر يمنية بأن الغارات، التى شنها التحالف العربى منذ فجر أمس على مواقع الحوثيين فى بيت الفقيه والطريق الساحلى جنوب الحديدة، أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات فى صفوف الحوثيين، مشيرة إلى أن قادة ميليشيات الحوثى قاموا بسحب عائلاتهم من مدينة الحديدة باتجاه صنعاء.

وأوضحت المصادر أن التحالف شن 30 غارة، جاءت بالتزامن مع انطلاق عملية النصر الذهبى فى الساحل الغربى وبدء معركة تحرير مدينة وميناء الحديدة غرب اليمن.

ومن ناحية أخرى، أحبطت القوات الشرعية اليمنية محاولة تسلل ميليشيات الحوثى من منطقة الفازة جنوبى الحديدة.

ورحبت الحكومة اليمنية بانطلاق عملية تحرير محافظة وميناء الحديدة غرب البلاد، مؤكدة أنها ستزف للشعب اليمنى «النصر بتحرير الحديدة عما قريب».

وأوضحت الحكومة اليمنية، فى بيان، بالتزامن مع بدء العملية العسكرية، أنها استنفدت كل الوسائل السلمية والسياسية لإخراج الميليشيات الحوثية من ميناء الحديدة.

وتابعت أن تحرير الميناء يمثل بداية السقوط للحوثيين، وسيؤمن الملاحة البحرية فى مضيق باب المندب، وسيقطع أيادى إيران التى طالما أغرقت اليمن بالأسلحة التى تسفك بها دماء اليمنيين الزكية.

وجددت التأكيد على أنها ستقوم، بدعم من التحالف، بواجبها الوطنى تجاه أبناء الحديدة بعد التحرير الكامل للميناء، وستعمل على التخفيف من معاناتهم والعمل على إعادة الحياة الطبيعية لكل مديريات المحافظة بعد تطهيرها من الانقلابيين - فى إشارة للحوثيين.

ومن جانب آخر، اندلعت مواجهات عنيفة بين قوات الجيش اليمنى وقوات الحوثى الانقلابية، فى مديرية الصلو جنوبى شرق محافظة تعز.

وذكر مصدر عسكرى للموقع الرسمى للجيش اليمنى أن المواجهات اندلعت عقب محاولة عناصر من الميلشيا الانقلابية مهاجمة مواقع الجيش اليمنى فى جبل مديرية الصلو. وأكد المصدر أن قوات الجيش تمكنت من إفشال الهجوم، وتكبيد الميليشيا قتلى وجرحى فى صفوف عناصرها، فيما لاذ البقية بالفرار، كما دارت غربى مدينة تعز معارك شرسة بين قوات الجيش اليمنى وميليشيا الحوثى الانقلابية فى مديرية مقبنة.

وأوضح المصدر أن المعارك نشبت بعد محاولة مجامع من الميليشيا استعادة مواقع كانت قد خسرتها خلال الأيام الماضية، مشيرا إلى أن الميليشيا لم تتمكن من تحقيق أى تقدم أمام ضربات الجيش اليمنى، الذى أجبرها على التراجع والانسحاب بعد تكبدها خسائر فادحة فى الأرواح والعتاد.

موقع صحيفة الراية يقدم خالص الشكر لجميع وارنا الكرام علي حسن متابعتنا ونتمني ان نكون عند حسن ظنكم وقدمنا خبراً ينا أعجابكم ، ، حيث تم نقل الان الخبر عبر موقعنا صحيفة الراية ، نتمني من سيادتكم متابعينا عمل "لايك" علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "صحيفة الراية - لكي يصلك جديد الأخبار " بشكل متجدد وسريع لحظة وقوع الخبر ووقت حدوثة .

المصدر : المصرى اليوم