جرحى تعز يغلقون مقر المحافظة للمطالبة بصرف مستحقات الجرحى خارج البلاد
جرحى تعز يغلقون مقر المحافظة للمطالبة بصرف مستحقات الجرحى خارج البلاد

تظاهر العشرات من جرحى الحرب في مدينة تعز (جنوب غربي البلاد) اليوم الأربعاء، للمطالبة بصرف المستحقات المالية للجرحى خارج البلاد، الذين يتلقون العلاج في مشافي الهند ومصر والسودان.

وبحسب مراسل «المصدر أونلاين»، فإن المتظاهرين أغلقوا بوابة مقر شركة النفط التي تتخذها سلطات المحافظة مقراً مؤقتاً لها، ورفعوا شعارات وهتافات غاضبة أمام بوابة المقر.

 وطالب الجرحى المتظاهرون الحكومة بسرعة صرف مستحقات جرحى تعز الذين ما تزال مستحقاتهم محتجزة لدى مقر البنك المركزي اليمني في مدينة عدن، العاصمة المؤقتة (جنوبي البلاد)، وما يزال يرفض صرفها.

وأغلق المحتجون الغاضبون بوابات مقر المحافظة ونصبوا الخيام، عازمين على الاعتصام حتى تستجيب قيادة السلطة المحلية والحكومة لمطالبهم.

وكانت هيئة رئاسة الأركان قد شكّلت لجنة خاصة لعلاج جرحى تعز في الداخل والخارج، ولكن تأخرت في صرف المستحقات المالية الخاصة بهم وتحويلها إلى الخارج.


موقع صحيفة الراية يقدم خالص الشكر لجميع وارنا الكرام علي حسن متابعتنا ونتمني ان نكون عند حسن ظنكم وقدمنا خبراً ينا أعجابكم ، ، حيث تم نقل الان الخبر عبر موقعنا صحيفة الراية ، نتمني من سيادتكم متابعينا عمل "لايك" علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "صحيفة الراية - لكي يصلك جديد الأخبار " بشكل متجدد وسريع لحظة وقوع الخبر ووقت حدوثة .

المصدر : المصدر اونلاين